الدولي

اعتقال إثنين من الأسرى الفلسطنيين الفارين من سجن جلبوع

الغد الجزائري – أفادت وسائل إعلام عبرية، الجمعة، القبض على اثنين من الفلسطينيين الستة الذين فروا من سجن جلبوع في مدينة الناصرة. والمعتقلان هما: محمود عبد الله عارضة و يعقوب محمود قادري من حركة الجهاد الإسلامي.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية في وقت لاحق أن حركة فتح حملت حكومة الكيان الصهيوني المسؤولية عن حياة الأسيرين عارضة وقادري وحذرت من “تداعيات المس بهما”.

وطالبت الحركة في بيان مؤسسات المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية بالتدخل لتوفير الحماية للأسرى داخل سجون الاحتلال.

وتم اعتقال الأسيرين في منطقة قرب مدينة الناصرة العربية بشمال فلسطين. وما زال الأربعة الآخرون مطلقي السراح وسط مطاردة ضخمة تقوم بها القوات الاحتلال في شمال فلسطين.

وفر الستة، وهم خمسة من أعضاء حركة الجهاد الإسلامي وعضو في حركة فتح، في وقت مبكر من يوم الاثنين بعد أن حفروا نفقا بدايته حفرة بجوار دورة المياه في زنزانتهم.

وقالت وسائل إعلام عبرية إن الشرطة توصلت إلى مكان الأسيرين بعد وشاية من سكان في الناصرة كان الرجلان طلبا منهم طعاما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى